طالب وزير السكن والعمران والمدينة، عبد الوحيد طمار، بضرورة إنجاز سكنات متجانسة وتتوفر على كل المرافق العمومية، بهدف إنجاز أحياء متكاملة.
وقال تمار خلال زيارة عمل و تفقد قادته إلى ولاية البليدة، أن قانون المالية 2019 سيخصص غلافا ماليا مهما جدا من أجل استكمال وانجاز السكنات على مستوى كل ولاية لمتابعة إنجاز المرافق العمومية المصاحبة للسكنات بهدف انجاز أحياء “متكاملة”. 
وتسعى وزارة السكن في إطار تجسيد سياسة القطاع منح الأهمية الكبيرة للمرافق العمومية” من مدارس وثانويات وهياكل صحية وأمنية ورياضية ومرافق للتسلية وفضاءات خضراء وغيرها من أجل إنشاء أحياء “متكاملة” تشكل قطيعة مع الأحياء التي تم إنجازها في السنوات السابقة.
وحسب إحصائيات مديريات السكن عبر الولايات فقد ركزت لسنوات على إنشاء المرافق مع إهمال أنجاز السكنات بينما عرفت ولايات أخرى إنشاء أحياء سكنية جديدة دون أدنى مرفق وهو ما رفضه الوزير طمار مطالبا مدراء القطاع تحقيق التوازن المطلوب في أنجاز المشاريع السكنية.
إبتسام بلبل