حملة تغييرات بقطاعي الفلاحة والتعليم العالي
تضمن العدد الأخير من الجريدة الرسمية، سلسلة تغييرات مست عدة مناصب في قطاعي الفلاحة والتعليم العالي.
وتم إنهاء مهام كل من المدير العام للمركز الوطني لمراقبة البذور والشتائل وتصديقها محمد خدام، ومدير المعهد الوطني الجزائري للأبحاث الزراعية فؤاد شهات، ومدراء المصالح الفلاحية لولايات: ” تيسمسيلت مصطفى بوجقبوب (عين في ولاية غرداية)، معسكر خالد لعرابي، المسيلة عز الدين بولفراخ، ميلة رابح فرداس، الطارف عبد الحي كورد، مستغانم عبد القادر مويسي، الوادي لعلى معاشي، غرداية علي بن جودي”. هذا الأخير الذي تم تعيينه مديرا لمصالح الفلاحة بولاية الطارف، إضافة إلى محمد مختار بلعيد بولاية الشلف ومخلوفي حرمي بولاية تبسة وعبد العزيز تراي بولاية برج بوعريريج ولعلي معاشي بأم البواقي وعبد القادر مويسي بولاية تيسمسيلت ومحمد خروبي بولاية الطارف.
كما مست التغييرات إنهاء مهام محافظ الغابات لولاية قالمة حميد بن بلواعر، ومديري الغرف الولائية للصيد البحري وتربية المائيات، شكيب زدام (الجزائر) وصالح بوجليدة (عنابة)، وتعيينها على رأس غرفتي عين الدفلى وغيليزان على التوالي.
كما تم تعيين نور الدين بعزيز مديرا للغابات والحزام الأخضر لولاية الجزائر، وكل من جمال زاوي وجمال طواهرية كمحافظين للغابات بكل من الشلف وعين الدفلى على التوالي. حملة التغييرات مست كذلك قطاع التعليم العالي والبحث العلمي، بإنهاء مهام مديري جامعتي: “أدرار صالح حميليل، البويرة كمال بداري” وتعويضهم بكل من “عبد الله باحماوي وموسى زيرق على” التوالي. فيما تم تبديل المناصب بين رئيسي جامعة المسيلة محمد الطاهر حليلات، وورقلة أحمد بوطرفاية.
فيما تم تعيين ناصرة بن حراث مديرة لجامعة وهران للعلوم والتكنولوجيا، وجمال دحو مويسة مديرا لجامعة التكوين المتواصل، ولعموري عليش مديرا للمدرسة العليا للأساتذة ببوزريعة، وانهاء مهام مدير مدرسة الدراسات العليا التجارية عبد السلام سعدي، وومدير المرسة العليا للاساتذة بقسنطينة محمد رغيوة. كما تم إنهاء مهام 8 عمداء كليات وتعيين 17 آخرين، وانهاء مهام 3 أمناء عامون للجامعات و10 نواب رؤساء جامعات.

شهرة بن سديرة