نفى وزير الشؤون الدينية و الاوقاف محمد عيسى ما روج له حول طرد أئمة من مساجدهم، مؤكدا أنه تم رفض تجديد رخص التطوع فقط.
واستطرد عيسى في حديث بالقول “نحن لم نطرد أحد ولكننا رفضنا تجديد رخص التطوع”.
وجدد عيسى اليوم دعوته للأئمة الدائمين، من أجل الالتزام بالخط الوطني، مؤكدا “أن الذين التزموا لا يزالون في مساجدهم والذين لم يلتزموا أبعدناهم”
كما أكد وزير الشؤون الدينية والأوقاف، عن إنجاز مدرسة قرأنية نموذجية، في كل ولاية لتسيير الشأن الديني.في كل الأدوار، لاسيما في تسليم الإجازات، والتعليم القرأني.
وأضاف عيسى على هامش زيارة  عمل وتفقد لعدد من مشاريع القطاع بالمدية أن قطاعه يولي إهتماما بالمدارس القرأنية النموذجية، مدرسة في كل ولاية.
  وقال الوزير، أن المدارس القرأنية النموذجية سيشرف عليها جامع الجزائر الذي سيفتتح، خلال الثلاثي الأول من سنة 2019، سيتم تحديثها وعصرتنها إذ ستكون تحت إشراف الوزارة. كما كشف الوزير محمد عيسى، إن الأذان سيرفع في جامع الجزائر خلال الثلاثي الأول من سنة 2019، حيث سيكون قطبا وسندا لكل مساجد الجزائر.
إبتسام بلبل