الفريق قايد صالح يدعو لاجتثاث ما تبقى من فلول الإرهاب
أكد نائب وزير الدفاع الوطني, رئيس أركان الجيش  الوطني الشعبي, الفريق قايد صالح في ثاني يوم من زيارته الى الناحية العسكرية  الاولى بالبليدة, على حتمية مواصلة جهود مكافحة ما تبقى من فلول الإرهاب إلى  غاية اجتثاث هذه الآفة نهائيا من البلاد, منوها بالنتائج  التي تم تحقيقها في  هذا المجال. 
وأوضح بيان لوزارة الدفاع الوطني, اليوم الاحد أن الفريق قايد صالح ” ترأس في  ثاني يوم من زيارته إلى الناحية العسكرية الأولى وبمقر قيادة الناحية اجتماع  عمل  ضم قيادة وأركان الناحية وقادة القطاعات العملياتية وأركاناتهم وكذا قادة  وحدات الناحية”.
 وأضاف البيان أنه “في بداية الاجتماع و رفقة اللواء حبيب شنتوف قائد  الناحية,ألقى الفريق  قايد صالح كلمة توجيهية أكد فيها على أهمية هذا اللقاء  الذي يعد بمثابة محطة تقييمية لاستعراض النتائج الميدانية المحققة في جميع  المجالات”.  و قال في هذا الخصوص “إنكم تجدونني دائما وأبدا, أواظب على المتابعة  الميدانية سواء للمستوى التحضيري المتوصل إليه, من طرف قوام المعركة للجيش  الوطني الشعبي, أو لما تم بذله من جهود في مجال عملية مكافحة الإرهاب”.
وبهذه المناسبة أعرب الفريق قايد صالح عن أيمانه بأن “الجهود التي نبذلها  في  ظل دعم وتوجيهات فخامة السيد رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة,  وزير الدفاع الوطني, في سبيل تنمية الخبرة القتالية وترسيخ المعارف والقدرات  وغرس سلوكيات العمل الجماعي المنسجم والمتكامل لدى قوام المعركة للجيش الوطني  الشعبي, هي جهود أصبحت الآن يانعة الثمرات وواضحة النتائج, سواء في مجال درجة  التمرس العملياتي ومستوى الجاهزية القتالية التي أضحت تحوزهما قواتنا المسلحة  بكافة مكوناتها بفعل التطبيق الوافي والفعال والميداني لمحتوى برامج التحضير  القتالي, أو في مجال مكافحة الإرهاب التي باتت النتائج المحققة خير شاهد على  ذلك”.  
م.أمين