صرح الأمين العام للاتحاد العام للعمال الجزائريين عبد المجيد سيدي السعيد يوم أمس الأول بوهران أنه تقرر تقديم موعد عقد المؤتمر ال 13 للمركزية النقابية معربا عن عدم نيته في الترشح مجددا لقيادة هذا التنظيم النقابي.وذكر السيد سيدي السعيد في تصريح لوأج عقب إشرافه على اجتماع تنسيقي جرى في جلسة مغلقة ضم أعضاء اللجنة التنفيذية الوطنية للاتحاد العام للعمال الجزائريين أن “العهدة الجارية لقيادة المركزية النقابية ستنتهي أجالاها قانونا في 10 يناير 2020 إلا أنه قررنا تقديم عقد المؤتمر ال 13 قبل نهاية هذه العهدة”.وقال ذات المسؤول : “لقد اتفقنا على تشكيل لجنة وطنية تحضيرية للمؤتمر ال 13 للاتحاد العام للعمال الجزائريين والتي ستعقد اجتماعها التحضيري يوم 27 أبريل الجاري أين سيتم تحديد الآليات والتدابير الخاصة للتحضير للمؤتمر الى جانب تحديد تاريخ انعقاده” لافتا الى أنه “لن يترشح مجددا لقيادة الاتحاد العام للعمال الجزائريين”.وحسب السيد سيدي السعيد فانه خلال الاجتماع التنسيقي الذي احتضنه مركب الاندلسيات (وهران) تم التصويت بالاجماع من قبل اعضاء اللجنة التنفيذية على مواصلة احترام النظام الداخلي والقانون الاساسي للمركزية النقابية أين ينتظر مواصلة العمل بهذا الاطار على غرار شقه العقابي كما تم مناقشة نقاش الاعضاء مختلف التدابير والاجراءات التقنية المتعلقة بالتحضير للمؤتمر.

إبتسام بلبل