وقع ليلة أول أمس حادث مرور خطير أسفر عن إصابة 12 شخصا تتراوح أعمارهم ما بين 8 أشهر إلى 42 سنة ، اثر اصطدام ما بين شاحنة نصف مقطورة بحافلة لنقل المسافرين قادمة من الجزائر العاصمة باتجاه تونس ، وحسب بيان من خلية الإعلام والاتصال بالحماية المدنية فقد تدخلت إسعافات الحماية المدنية وحدة الشرفة و عين الباردة و العلمة، اثر إخطارهم بوقوع حادث مرور خطير وقع في حدود الساعة الحادية عشر و 37 دقيقة ، على الطريق الوطني رقم 21 بعين الباردة ، الحادث نجم اثر اصطدام ما بين شاحنة نصف مقطورة بحافلة لنقل المسافرين قادمة من الجزائر العاصمة باتجاه تونس في رحلة سياحية ، مما أسفر عن إصابة 12 شخصا بجروح متعددة بكامل أنحاء الجسم، أين تم تقديم الإسعافات الأولية للضحايا بعين المكان ثم نقلوا إلى مصلحة الاستعجالات بمستشفى عين الباردة، وسخرت مصالح الحماية المدنية لهذه العملية شاحنة مضخة وخزان وسيارتي إسعاف، فيما فتحت المصالح المختصة تحقيقا لمعرفة أسباب هذا الحادث الخطير الذي كاد أن يؤدي إلى مجزرة حقيقية.
شهرة بن سديرة