أجرى رئيس الدولة عبد القادر بن صالح أمس الإثنين حركة جزئية في سلك الولاة والولاة المنتدبين، شملت عدة ولايات عبر الوطن بما في ذلك الجزائر العاصمة وولايتين منتدبتين، أنهى على إثرها مهام البعض منهم وتحويل آخرين، حسب ما جاء في بيان صدر عن الرئاسة.

وتم تعيين عبد الخالق صيودة والي  باتنة الذي تمت ترقيته ليصبح واليا على العاصمة خلفا لزوخ التي أنهيت مهامه، فيما عيّن بوزقزة لوناس واليا لباتنة،و عبد القادر برادعي الأغواط، وتم ترقية والي الطارف بلكاتب محمد  ليتولى مهام ولاية سطيف، ليخلفه على رأس ولاية الطارف حرحوش بن عرعار، كما أنهيت مهام والي بومرداس والوالي السابق لعنابة سلماني محمد المتهم بالإفراط في تزوير الانتخابات المحلية بعنابة قبل تحويله لبومرداس ليخلفه يحي يحياتن رئيس دائرة البوني السابق وهو من الاطارات الشابة للجماعات المحلية، والذي شغل منصب رئيس دائرة مغنية ثم واليا منتدبا لتقرت، فيما تم تعيين بموجب هذه الحركة عمار قواسم واليا منتدبا للدار البيضاء، بن عبد الله شايب واليا منتدبا لتقرت.

إبتسام بلبل