صباح.س

فصل وزير الصحة،عبد المالك بوضياف، بفصل مسؤول مصلحة الإستعجالات بمستشفى مصطفة باشا ليلة أمس الأول بعد أن تفاجأ بغيابه عن عمله.

و قام وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، عبد المالك بوضياف، بزيارة مفاجئة، ليلة الخميس إلى الجمعة، إلى مصلحة الإستعجالات بالمستشفى الجامعي مصطفى باشا بالعاصمة وعلى إثر غياب مسؤول المصلحة عن دوام العمل اتخد الوزير قرار فصله مبرزا أنه يفضل أنه يقول للشعب ليس هناك أي مسؤول على أن يكون موجودا و لكنه غائب و لا يقوم بعمله.و وقف عبد المالك بوضياف على معاناة المرضى بالمصلحة المكتظة، أين اكتشف تسيبا وإهمالا من طرف مسؤول الطاقم الطبي المناوب.