استقرار في عدد المستوردين وارتفاع المصدرين في 2016

أحصى قطاع التجارة الخارجية زهاء 43.418 متعاملا خلال سنة 2016   من ضمنهم 41.788 مستورد و 1.630 مصدر، أي ارتفاع عدد المصدرين  خلال نفس السنة ب 31 بالمائة مقارنة ب 2015 ، حسب احصائيات المركز الوطني  للسجل التجاري تحصلت  عليها وأج.
وحسب ذات المصدر فانه من ضمن 1.630 مصدر  نجد 379 يزاولون نشاطهم بصفة الشخص  الطبيعي  بارتفاع بلغ 22 بالمائة مقارنة بسنة 2015   بينما يمارس 1.251  متعاملا نشاطهم بصفة الشخص المعنوي (مؤسسات) بارتفاع قدره 34 بالمائة.
وإستنادا إلى بيانات المركز الوطني للسجل التجاري   فإنه ينقسم هؤلاء المصدرين إلى  4 فئات   يتقدمهم الناشطين في مجال تصدير المنتجات الغذائية الصناعية ( 50  بالمائة)   يليهم مصدرو المنتجات المصنعة خارج قطاع المحروقات (23 بالمائة) ثم  مصدري كل أنواع المنتجات خارج قطاع المحروقات (21 بالمائة) و المنتجات  الصيدلانية (6 بالمائة).
وبخصوص المستوردين فقد شهد عددهم استقرارا خلال سنة 2016 مقارنة بسنة 2015  حيث سجل ارتفاعا طفيفا لا يتجاوز 5ر0 بالمائة حسب نفس المصدر.
و يزاول  هؤلاء المستوردين مهنتهم في 160 نشاط   أبرزها استيراد المنتجات ذات   الصلة بقطاع الخردوات و العقاقير و العطارة و المستلزمات المنزلية و مواد  التنظيف (562 متعامل) بينما يتخصص 534 متعاملا أخرا في استيراد الملابس و 496  متعامل في استيراد منتجات و التجهيزات المرتبطة بقطاع الكهرباء و الإلكترونيك  و كذلك العتاد و مختلف المواد المستخدمة في قطاع البناء و الاشغال  العمومية .
ويضاف إلى هؤلاء المستوردون  247 متعاملا ينشطون في مجال إستيراد الخضر و  الفواكه و 185 في استيراد الخضر الجافة و منتجات الطحين و 177 أخرًا في استيراد  السكر و الشاي و البن
و الكاكاو و التوابل و 148 متعامل في مجال استيراد البسكويت و الشكولاتة و  الحلويات .
 شهرة بن سديرة