أوفدت وزراة السكن والعمران والمدينة، لجنة لغرض التحقيق في ملابسات الإنهيار الجزئي لورشة بناء سكنات “عدل” الذي وقع أول أمس، بالرحمانية في العاصمة، حسبما بيان لوزارة السكن والعمران والمدينة.

وأضاف البيان، أن وزير القطاع، عبد الوحيد طمار، إجتمع مع الوفد الوزاري الذي كلفت له مهمة التحقيق،صبيحة يوم أمس الاربعاء،  وأعطى تعليمات صارمة بالتحقيق بشكل دقيق في حادثة انهيار أرضية من ‎خرسانة لورشة بناء سكنات عدل تابعة لشركة تركية، مكلفة بإنجاز السكنات.

جدير بالذكر أن الحادث أسفر عن مقتل 3 أشخاص، وإصابة شخصين آخرين، أحدهما يعاني من كسور، والآخر كان فاقدا للوعي، وقد توفي في مكان الحادث فور وقوعه شخصين، بينما الثالث توفي بعد إجلائه.

وقد حل وزير السكن والعمران والمدينة، عبد الوحيد طمار، بمكان الحادث فور وقوعه مباشرة، وذلك لمعاينة ظروف إنجاز الأشغال داخل الورشة، التي أكد العمال أنها تفتقد لأدنى شروط السلامة الصحية، وأن مسؤوليها لايحترمون شروط العمل، وهو ما جعل الوازرة تقوم بإيفاد اللجنة.

إبتسام بلبل