رد سفير جمهورية الصحراء الغربية بالجزائر، عبد القادر الطالب عمر عن الاتهامات التي يطلقها المخزن دوريا للجزائر، ومحاولتها إقحام الجزائر في النزاع الدائر  في الصحراء الغربية من أجل تحويله إلى نزاع جهوي.
ورفض السفير الصحراوي، هذه الاتهامات خلال الندوة الصحفية التي عقدها يوم أمس الأحد رفقة رئيس حزب التحالف الجمهوري بقاسم ساحلي إن الجزائر ليست طرفا في النزاع وهي دولة جارة تدعم حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره منذ الغزو المغربي للصحراء الغربية.
ووصف السفير دعوة  ممثل المغرب في الأمم المتحدة لإشراك الجزائر في المفاوضات بالمستفزة  بعد قرار مجلس الأمن القاضي بالدخول في مفاوضات نهاية شهر أكتوبر المقبل.
وأوضح طالب عمر أن ممثل المغرب يحاول الهروب من الواقع المغربي الذي يعاني من أزمة كبيرة في الداخل عقب القرار الأممي 2414 الذي ينص على عودة المفاوضات بشكل سريع وتمكين بعثة الأمم المتحدة “المينورسو” من مهامها الحقيقية لتنظيم استفتاء تقرير المصير.
إبتسام بلبل