وجه أمس الاحتياطيون الاداريون الناجحون في مسابقة توظيف 2017 نداء عاجل لوزيرة التربية نورية بن غبريط لفتح باب الحوار والتشاور لطرح انشغالاتهم بناء على الرخصة الاستثنائية ا رقم87/0.3.9/2017المؤرخة في24/08/2017. -بناء على مراسلة المديرية العامة للوظيف العمومي والاصلاح الاداري رقم 8832المؤرخةفي 24جويلية2017، كما طلبوها فيه بتقديم توضيح حول مصيرهم مع أملهم للتوظيف بمناصب دائمة على غرار زملائهم الاساتذة.
وحسب الممثل الوطني لاحتياط الادارة عبد الهادي احمد فانه خلال اجتماع نظم أمس بولاية تيارت والذي كان تحت شعار” لا ا انتماء حزبي ولا انتماء نقابي لنا نريد مناصب قارة ودائمة لتحسين ظروفنا المعيشية” جدد الاحتياطيين الاداريين دعوتهم لوزيرة التربية للتدخل لإعطاء تعليمات لمديريات التربية قصد مباشرة عملية الاستدعاء من قوائم الاحتياط الاداري وتفعيل قوائم نجاحنا ونشرها وفق الجريدة الرسمية ناجحون في الامتحانات الكتابية والشفهية. واكد المتحدث انه طرحت خلال الاجتماع مطالب اخرى لاحتياطي الادارة أهمها رفع التسقيف عن القوائم، والمباشرة الفعلية في احصاء وتحرير المناصب الشاغرة بالمؤسسات التربوية بالولاية والتي تعاني نقص فادح في التأطير، وامكانية الغاء التسيير بالتكليف لكي تمنح لهم فرص فتح مناصب جديدة واستدعاء أكثر ناجحين احتياطيين لمنحهم فرص الشغل كما طالب الاحتياطيون، بتمكين كل منسق ولاية من الاطلاع على عملية استدعاء الاحتياطيين الإداريين عن قرب بمصلحة التمدرس والامتحانات بمديريات التربية، إلى جانب تخصيص مناصب مالية لكل من رتبة مقتصد، نائب مقتصد، مستشار التوجيه والإرشاد المدرسي والمهني وملحق المخبر، لتوقيف العمل “بالتكليف” المعمول به حاليا على نطاق واسع خاصة في سلك المديرين، ومستشاري التربية. وكذا توزيع الاحتياطيين بتوظيفهم عبر مختلف المؤسسات التربوية من ابتدائيات، متوسطات وثانويات ومراكز التوجيه المدرسي ووحدات الكشف والمتابعة، حسب تخصصاتهم ورتبهم.
كمال يعقوب