دعت نقابة الأئمة الحكومة للإسراع في سن قانون يجرم التعدي على الرموز الدينية في الجزائر، على خلفية الأحداث المسجلة مؤخرا عقب تسجيل حالات تعدي على الأئمة داخل بيوت الله.
وكشف رئيس نقابة الأئمة جلول حجيمي عن تنظيم جامعة صيفية لنقابة الأئمة نهاية شهر أكتوبر المقبل وهذا في انتظار الحصول على ترخيص من السلطات خاصة وان هذا اللقاء حسب محدثنا سيكون فرصة لطرح كافة القضايا المتعلقة بالإمام . وقال حجيمي في تصريح إعلامي إن النقابة تعمل على قدم وساق لتنظيم هذا اللقاء الموسع الذي سيجمع ممثلي الأئمة عبر كافة التراب الوطني لطرح انشغالاتهم ومطالبهم المشروعة، مضيفا ان النقابة سترفع 47 مطلبا للحكومة يأتي على رأسها سن قانون يجرم التعدي على الرموز الدينية فضلا عن تعديل القانون الأساسي وقضية الأجور والسكن.
وأكد ممثل الأئمة، الجامعة الصيفية المزمع عقدها ستكون موسعة وتضم كافة الفاعلين في هذا القطاع وهذا لدراسة القضايا العالقة والمقترحات المرفوعة قائلا: ”اللقاء سيكون حضاري سلمي وأمام مسمع الجميع.“
وأضاف محدثنا بأن نقابة الأئمة كانت تحصلت على وعود من جهات عليا في الحكومة بحل مشكل القطاع والإستجابة لعديد المطالب المرفوعة.
كمال يعقوب