الفـريـق قـايـد صـالـح يُـعـزي عائـلات الضحـايـا
قدّم الفريق أحمد قايد صالح تعازيه لأسر ضحايا المروحية العسكرية التي سقطت ليلة أمس بتيبازة، وخلفت وفاة أفراد طاقمها الثلاثة.
وقالت وزارة الدفاع الوطني في بيان لها: “بهذه المناسبة الأليمة يتقدم السيد الفريق أحمد قايد صالح، نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي بخالص التعازي والمواساة لأسر الضحايا ويؤكد لهم كل التضامن والمساندة على إثر هذا الحادث الأليم”.
للتذكير فقد سقطت مروحية إنقاذ تابعة للقوات البحرية بعد ملامستها لأسلاك كهربائية ذات ضغط عالي بضواحي بلدية حمر العين ولاية تيبازة، أمس على الساعة 21:40 مساء، أثناء دورية ليلية على محور البليدة – تيبازة، مما تسبب في وفاة طاقمها المتكون من ثلاثة ضباط، وذلك.
من جهة أخرى أشرف نائب وزير الدفاع الوطنيفي اليوم الثاني لزيارته للناحية العسكرية الرابعة بورقلة، على تنفيذ تمرين تكتيكي بالرمايات الحقيقية وبالذخيرة الحية، على مستوى القطاع العملياتي شمال شرق إن أمناس بولاية إيليزي، وهو التمرين الذي شاركت في تنفيذه وحدات اللواء 41 مدرع مدعمة بوحدات برية وجوية. وفي لقاء تقييمي لمختلف مراحل تنفيذ هذا التمرين، كان  للفريق قايد صالح لقاء بإطارات وأفراد الوحدات المشاركة، تابعه أفراد جميع وحدات الناحية عن طريق تقنية التحاضر عن بعد، حيث هنأهم على الجهود الكبرى التي بذلوها طوال سنة التحضير القتالي، وخصوصا خلال تحضير وتنفيذ هذا التمرين الذي كُلل بالنجاح التام، مشيرا إلى أن حرصه الشخصي وبصفة دائمة على حضور التمارين التكتيكية الاختيارية والبيانية، يأتي من أجل المتابعة الميدانية للمستوى التحضيري المتوصل إليه من طرف قوام المعركة للجيش الوطني الشعبي،  وإيمانا منه بأن تنمية الخبرة القتالية وترسيخ المعارف والقدرات وغرس سلوكيات العمل.
م.أمين