شرفة يحضر حفل افتتاح الموسم الدراسي الجديد بالكاليتوسة

قام، أمس، والي عنابة السيد يوسف شرفة بتدشين حفل افتتاح الموسم الدراسي الجديد، و ذلك بمتوسطة الشهيد “قلال حسين” بمنطقة الكاليتوسة التابعة ادريا لبلدية برحال. حيث وقف على أهم النقاط المتعلقة بهذا الموسم بذات المؤسسة التربوية على غرار الزيادة في عدد أفواج التربية التحضيرية و المقدرة ب 40 فوج تربوي ، مع توسيعها في كل المؤسسات بإستتناء مناطق الضغط و المؤسسات التي تتوفر فيها شروط الفتح. أما فيما يخص التأطير في القطاع التربوي فقد وصل العدد إلى 7328 و 3599  في القطاع الادراي.في ذات السياق، وصل عدد المؤسسات التربوية إلى 352 مؤسسة ، منها ثلاثة مؤسسات جديدة.

أما بخصوص الإطعام و النقل المدرسي، فقد وصل عدد المطاعم في كل الأطوار إلى 212 مطعم، أين سيستفيد منها أكثر من 55000 تلميذ، فضلا عن عدد المعنيين بالنقل و الذي وصل عددهم إلى حد الآن إلى 6601 تلميذ مستفيد. كما وصلت تكلفة الوجبة الغذائية في التعليم المتوسط إلى 50 دج منه 5 دج مساهمة و دعم من طرف الولاية، التي بذلت الكثير من الجهود في إطار تحسين الظروف الدراسية للتلميذ العنابي.

و في سياق متصل، قامت المصالح المعنية بتوزيع المنحة الدراسية و التي قدرت بمبلغ  3000 دج وزعت على التلاميذ المعوزين و أوليائهم  ذوي الدخل الضعيف و ذلك بهدف الإعانة في مصاريف الدخول المدرسي من مستلزمات و أدوات ، حيث استمرت العملية إلى غاية منتصف الليل. حيث وصل عدد المنح المسددة إلى 26879 منحة ، من عدد الملفات المودوعة و التي قدرت ب 394882 ملف، هذا غير الحصة الولائية من هذه العملية و التي قدرت ب 51000. من ناحية أخرى و بخصوص الكتاب المدرسي، فقد تم استلام و توزيع العناوين الخاصة بالجيل الثاني على كافة المؤسسات التربوية. أما بخصوص طاقة الاستيعاب بذات الإكمالية،  فقد وصلت إلى نحو 600، كما تشهد المتوسطة  15 حجرة للتدريس و 3 مخابر، إضافة إلى وجود قاعة للمطالعة في أوقات الفراغ لدى التلاميذ.

للإشارة، و على الصعيد الوطني فقد وصل عدد الكتاب المدرسي لهذه السنة إلى 000 800 60 كتاب، منها 000 728 4 كتاب جديد للطور الابتدائي و 000 046 4 فيما يخص السنة الثانية ابتدائي، إضافة إلى 000 77408 تخص السنة الأولى متوسط. أما فيما يخص هياكل و إدرات المؤسسات التربوية فقد وصل عدد الأساتذة على المستوى الوطني إلى 100 459 أستاذ في كل الأطوار، 075 28 أستاذ جديد،  403 258 نائب و 4878  أستاذ  متكون في  المدارس العليا، هذا و ليصل بذلك عدد التلاميذ المتمدرسين في جميع الأطوار و على مستوى كامل تراب الوطن إلى 006 691 8 تلميذ.

جدير بالذكر، شهد حفل الافتتاح بمتوسطة الشهيد قلال حسين  درس حول الثورة التحريرية المجيدة و عمالقتها  و نبذة تاريخية حول البطلة الشهيدة حسيبة بن بوعلي، التي ناضلت و استشهدت من أجل وطنها العزيز، و لتبقى بذلك من أبرز الأسماء في قائمة عظماء الإنسانية و الشهداء الأبرار  و مثال و قدوة للجيل الصاعد.

شهرة بن سديرة