كشفت بعض المصادر المطلعة لـ “الصريح” أن المركز الاستشفائي ابن رشد الجامعي، سيتدعم بـ 300 منصب شغل خلال شهر أفريل  المقبل، بعد رفع التجميد عن مسابقات التوظيف الخاصة بالمستشفى.

وسيتم فتح مسابقة للتوظيف في مختلف التخصصات على غرار عمال الأمن، عمال النظافة والسائقين، نظرا للنقص الكبير بالنسبة لسائقي سيارات الإسعاف على مستوى المستشفى تزامنا مع خروج العديد من المتقاعدين، أين يشهد نقص كبير بخصوص سائقي سيارات الإسعاف.

في ذات السياق أشار ذات المصادر أن المركز الاستشفائي ابن رشد يحتوي على 3000 عامل فقط  مقارنة  بالمستشفى الجامعي بقسنطينة الذي يوجد به 8000 عامل.

وللإشارة فمنذ حوالي سنتين عرف قطاع الصحة بالولاية قرار تجميد فيما يخص مسابقات التوظيف مما جعل المركز الاستشفائي ابن رشد،  ويعاني من نقص فادح في اليد العاملة في كل التخصصات، منها شبه الطبي، عمال الأمن والنظافة، سائقي سيارت الإسعاف وغيرها من التخصصات الأخرى التي يحتاجها المستشفى لتغطية نقص الموظفين والعمال، من خلال إعطاء الأولوية للشباب الحاملين لشهادات جامعية،  والحاملين لشهادات تقنية إدارية، وكذا المتحصلين على السنة الثالثة ثانوي في التخصصات العلمية والأدبية للالتحاق بطاقم التمريض، إضافة إلى حاملي شهادات تكوينية أخرى ورخص السياقة التي تعنى بسيارت الإسعاف.

عنابة – الصريح

بثينة.ج