254 منصبًا للتوظيف الخارجي في سلك التربية
كشف أول أمس مدير التربية، أحمد عياشي، عن تسجيل ألف مترشح للمسابقات الخارجية، في قطاع التربية وذلك في ندوة صحفية عقدها على مستوى مديرية التربية تناول خلالها العديد من النقاط المتعلقة بمواعيد الامتحانات النهائية للأطوار التعليمية الثلاثة وكذا الإحصائيات المتعلقة بمسابقات التربية.
حيث ستجرى امتحانات نهاية مرحلة التعليم الابتدائي في 24 ماي و التي ستجرى ب 201 مركزًا كعدد إجمالي موزعة على جميع الدوائر أين سيجتاز هذه الاختبارات 12077 مترشح من هذه الفئة في 713 حجرة بعدد 1977 حارسًا، في حين سيتم إجراء الاختبارات النهائية لشهادة التعليم المتوسط من الـ4 إلى 6 جوان في 39 مركزًا موزعة هي الأخرى في جميع دوائر الولاية أين سيترشح لاجتياز هذه الاختبارات 9695 مترشحًا منهم 323 كتلاميذ أحرار في 501 حجرة اختبار بتعزيز 2228 حارسًا ،أما فيما يخص اختبارات شهادة البكالوريا فمن المقرر إجتياها من 11 إلى 15 جوان في 58 مركز كعدد إجمالي يبلغ عدد المترشحين 15452 مترشح منهم 6425 كأحرار ،كما أشار مدير التربية إلى أنه تم تخصيص مركزين بالنسبة للمترشحين المساجين و هما في كل من البوني و بوزعرورة بعدد 157 و 69 مترشحا على التوالي و 214 و 93 مترشحًا بالنسبة لمترشحي شهادة التعليم المتوسط،في ذات السياق أشار عياشي أحمد لتواريخ إجراء امتحانات المسابقات المهنية والمتعلقة بالعديد من الرتب في قطاع التربية حيث تم إستقبال 159 ملفًا للمترشحين في كل من منصب أستاذ رئيسي بالتعليم الثانوي و المتوسط والابتدائي وكذا أستاذ مكون ومدير متوسط أما فيما يخص الامتحانات الخارجية فقد تم استقبال 976 ملفًا لاجتياز مسابقة كل من رتب أستاذ تعليم ثانوي و مقتصد و نائب مقتصد ومشرف تربية إلى جانب مستشار التوجيه وملحق رئيسي للمخبر ،و أكد الأخير على أن القطاع يعمل على توفير كل الإمكانيات المادية والبشرية بهدف إنجاح الاختبارات من دون عراقيل وتوفير المناخ الحسن للتلاميذ ،و في الأخير أوضح مدير التربية أن استغلال القوائم الاحتياطية كانت بصفة مستمرة طيلة الموسم الدراسي أين تم إستغلال 816 احتياطيًا على مستوى التعليم الابتدائي و 443 على مستوى التعليم إلى جانب 133 احتياطيًا فيما يخص التعليم الثانوي مقسمة بين من يزاولون التعليم و الذين ينتظرون بداية التكوين قبل بداية الشروع في عملهم إبتداء من السنة الدراسية القادمة .