أسفر لقاء ممثلي جمعية مكتتبي عدل مع مدير المشاريع بوقيدان عن عديد النتائج حول المشاريع السكنية بمنطقة ذراع الريش على غرار مشروع 2000 مسكن، 837 و5000 وحدة سكنية بصيغة عدل، وبعض النقاط المتأخرة في الوحدات السكنية.

وتقرر الانطلاق الرسمي في أشغال تهيئة الطرقات الخاصة بمشروع 2000 سكن الذي تشرف شركة OZKA التركية على إنجازه، علما أن الأشغال عرفت تأخرا بأكثر من شهر عن التاريخ المحدد لها.

أما بخصوص مشروع 837 وحدة سكنية بصيغة عدل، فقد أجمع الحضور على أن الأشغال تسير بوتيرة مقبولة مع التحضير لأشغال تهيئة الطرقات الأيام المقبلة.

من جهة أخرى، تسير أشغال مشروع 5000 سكن الذي تشرف شركة KUZO على أشغاله، بوتيرة سريعة، في حين أن أشغال تهيئة الطرقات من المقرر أن تنطلق خلال 3 أشهر، فيما سيتم استلام شطر من الوحدات السكنية التابعة لذات المشروع بداية السنة المقبلة.

أما بخصوص مشروع 2500 وحدة سكنية، فيعد الحلقة الأضعف في المشاريع السكنية بذراع الريش، حيث تعرف وتيرة الأشغال تأخرا كبيرا بسبب عدم توفر الشركة المسؤولة على أشغال الإنجاز على المستحقات المالية التي تساعدها على إتمام المشروع.

وعن الحصة المتبقية من برنامج عدل والمقدرة بـ1470 وحدة سكنية، كان قد تقرر إنجازها مسبقا في منطقة ذراع الريش، حيث تم الفصل في تحديد موقع 800 وحدة من أصل 1470 في حين جاري البحث عن أرضية تستوعب الحصة المتبقية، وهو ما وضع المكتتبين في حيرة من أمرهم ما دفعهم إلى تحديد تاريخ 14 أوت القادم لتنظيم وقفة احتجاجية للدفع بالمسؤولين إلى الفصل في موقع الحصة السكنية المتبقية.

روميساء بوزيدة