أشرف صبيحة أمس والي ولاية عنابة على اٍفتتاح أول أسبوع وطني للنوعية على غرار باقي ولايات الوطن  وذلك على مستوى بهو قصر الثقافة محمد بوضياف والذي ستستمر فعالياته إلى غاية 18 مارس، وذلك بالتنسيق مع مديرية التجارة. حيث يندرج هذا المعرض في إطار برنامج نشاطها في مجال ترقية النوعية والإعلام  والتحسيس، وذلك بالتعاون مع مختلف الشركاء والفاعلين  التابعين للسلطات العمومية والحركة الجمعوية “جمعيات حماية المستهلكين وجمعيات مهنية” وتزامنت هذه التظاهرة مع اليوم العالمي لحقوق المستهلكين المصادف ليوم 15 مارس 2018، هذا وقد شارك في الصالون أزيد من 20 مؤسسة انتاجية ذات طابع غذائي والتي قامت بعرض منتوجاتها  على غرار البهجة، لابال، محبوبة و غيرها المنتوجات الوطنية، و على هذا الأساس صرح مدير التجارة لولاية عنابة خلال كلمته أنه سيتم تنظيم نشاطات و معارض لتحسيس المستهلكين مع ارسال رسائل نصية تحسيسية عبر الهواتف النقالة على مدار الاسبوع، و هذا من اجل ترقية النوعية بمختلف الجوانب و للحفاظ على أمن و حماية المستهلكين، وأشار ذات المتحدث أن هذه التظاهرة تشمل  برنامج يحتوي على محاور رئيسية  متعلقة بحماية المستهلك وترقية المنتوج الوطني وفقا لرزنامة خصص اليوم الأول من البرنامج للوقاية من الحوادث المنزلية، كما هو الحال لليوم الثاني الذي خصص للوقاية من التسممات الغذائية، أما اليوم الثالث فقد خصص لترقية المنتوج الوطني، وفي اليوم الموالي سيتم احياء اليوم العالمي لحقوق المستهلكين، أما بالنسبة لليوم الخامس فسيُخصص لمكافحة التبذير واليوم ما قبل الـخير سيتم فيه التطرق إلى أضرار المواد الدهنية والملح والسكر في الأغذية والعمل على تخفيضها، أما فيما يتعلق باليوم الأخير الذي حمل شعار “خط احمر” فسيُخصص ليكون حوصلة للتجارب والدروس من الاسبوع الوطني.
شهرة بن سديرة