شدد سلماني محمد على ضرورة الإسراع في الانتهاء من المشاريع قيد الانجاز ، والتاكيد علىعلى ضرورة احترام نوعية وأجال الإنجاز، مع ضرورة تقديم تسهيلات للمستثمرين الخواص.
حيث قام سلماني خلال الخرجة الميدانية التي قام بها مساء أمس لتفقد قطاعة ببلديتي عنابة والبوني للوقوف على مدى جاهزية المشاريع ، والمشاكل التي تواجهها بمعاينة مشروع إنجاز سوق الخضر والفواكه بالجملة بالعلاليق، أين استمع لعرض مفصل و شروحات حول المشروع، كما قام بمعاينة مشروع انجاز المركز التجاري ببوخضرا،
بالإضافة إلى معاينة مشروع تهيئة الحديقة العمومية المحاذية لمحطة النقل بالسكة الحديدية ،التي تجري بها عمليات إعادة التهيئة ، مشددا على ضرورة الانتهاء من احترام أجال تسليمها لتستفيد منها العائلات العنابية، هذا وقد رصدت مبلغ معتبر لعملية إعادة التهيئة، لإعادة جمال و رونق الحديقة ،حيث كانت في حالة كارثية ، بعد تحولها إلى مرتع للمنحرفين،كما كان للوالي وقفة على مشروع إنجاز 460 مسكن بإقامة بوعايشة ، الذي يعرف تأخر في عملية الإنجاز، أين التقى بالمستفيدين الذين طلبوا منه دعم المشروع ليتم الانتهاء من انجازه في اقرب الآجال، ليتوجه فيما بعد إلى مشروع إنجاز مركب مصغر للإطعام السريع و الترفيه العائلي الواقع على الطريق الوطني رقم 44 بسيدي عاشور التابع إداريا إلى بلدية البوني، والذي رصد له مبلغ أكثر من 140 مليار دينار للتكفل بعملية انجازه ، والذي ستدوم عملية انجازه 24 شهرا،بعد أن أعطى الوالي قرارا بتسليم الرخصة لصاحب المشروع للانطلاق في عملية إنهاء الأشغال.وكان للوالي وقفة على مشروع انجاز مركز تجاري خاص، أين قام بمعاينة الأرضية التي سيقام عليها المشروع واستمع لعرض مفصل عن عملية الانجاز و مخطط العمل.وقد شدد الوالي خلال خرجته الميدانية على ضرورة تقديم الدعم للمستثمرين الخواص في كافة المجالات لإعطاء دفع قوي للقطاع الاقتصادي بالولاية، و إعطاء دفعة للولاية للالتحاق بركب التنمية المستدامة،والذي سيساهم بدوره في رفع قدرة الاقتصاد الوطني.
ابتسام بلبل