يشتكى سكان القطب الحضري 1163 مسكن بحي بوخضرة 3 التابع إداريا لبلدية البوني، من غياب المرافق العمومية وخدماتية وكذا فضاءات الأطفال والمؤسسات التربوية، حيث أكد المعنيون على أن الحي يعاني من العديد من النقائص التي خلفت لهم العديد من المشاكل في حياتهم اليومية، متهمين المسؤولين المحليين باللامبالاة والتهميش.    

حيث أعرب سكان القطب الحضري 1163 مسكن بحي بوخضرة 3 بالبوني، عن غضبهم واسيائهم الشديدين إزاء غياب المرافق الضرورية من مدارس ابتدائية انعدام فضاءات اللعب المخصصة للأطفال وكذا المحلات التجارية، حيث أكد المعنيون أنهم اضطروا لتسجيل أبنائهم في مدارس بعيدة عن الحي بسبب غياب المؤسسات التربوية، ما يجعل الأولياء في قلق دائم على أبنائهم إضافة إلى صعوبة الالتحاق بالمدارس من قبل الأطفال خاصة المتمدرسين في الطور الابتدائي، فضلا عن غياب فضاءات آمنة للأطفال التي ينتظرونها منذ سنة 2017 أين تم الإعلان عن تدشينه دون أي جديد يذكر إلى غاية اليوم حسبهم، كما استنكر المعنيون عملية إنجاز القطب الحضري دون التفكير في إنشاء محلات تجارية وخدماتية على مستواه لتلبية حاجيات السكان اليومية معربين على أنهم مجبرون على التنقل لمسافات طويلة من أجل اقتناء مواد غذائية ومستلزمات بسيطة يوميا على عكس الأحياء السكنية التي تم إنجازها عبر مختلف البلديات الأخرى، كما أضاف سكان الحي أنهم قاموا بمراسلة مختلف السلطات المحلية والولائية لكن دون جدوى على حد تعبيرهم، منددين بسياسة التهميش واللامبالاة التي ينتهجها المسؤولين في حقهم، معربين على أنهم يمشون في كل مرة حوالي 2كلم من أجل شراء حاجياتهم اليومية كما يسير أبناؤهم نفس المسافة للالتحاق بمدارسهم ما قد يهدد صحة وسلامة الأطفال والقصر ويجعلهم عرضة للإعتاداءات والحوادث خاصة مع اقتراب فصل الشتاء.    

وردة قانة