استفادت منطقة شطايبي من الربط بشبكة الغاز الطبيعي، الذي شمل جميع الأحياء والسكنات بهذه المنطقة لتصل نسبة التغطية بهذه الطاقة الحيوية 90 بالمائة، في انتظار توصيل شطايبي مركز. حيث عبر السكان خلال حديثهم لـ “الصريح”عن مدى ارتياحهم الكبير من استفادة من مشروع التوصيل بالغاز الطبيعي الذي يعتبر شغلهم الشاغل حسبهم ومطلبهم الأساسي، ومدى سعادتهم التي لا توصف أمام حلم ربط منازلهم بالغاز. كما كشف أغلبية السكان أن الحلم في نهاية المطاف تحقق بفضل الوعود التي أطلقها الوالي منذ تعيينه على رأس ولاية عنابة ، مؤكدين أنهم سيودعون قارورات غاز البوتان وبالتالي إنهاء معاناتهم مع البحث اليومي عنها، هذه العملية جاءت لوضع حد لمعاناتهم التي لازمتهم سنوات عديدة وبالأخص خلال فصل الشتاء، أين يزداد طلبهم لهذه المادة الحيوية التي يؤدي غيابها إلى اختلال متطلبات الحياة الأساسية، مؤكدين أن مشروع الغاز الطبيعي سيكون له الفضل الكبير في حماية البيئة من خلال توقف السكان عن الاحتطاب في الغابات المجاورة، حيث سيساهم في حماية الغطاء النباتي بالمنطقة والغابات التي عرفت خلال السنوات الفارطة احتطابا كثيرا من قاطني المنطقة بالنظر للبرودة الكبيرة التي تعرفها البلدية.
من جهتها عبرت السلطات المحلية بالبلدية عن امتنانها الكبير لكل من ساهم في استفادتها من مشروع الغاز الطبيعي الذي يعتبر المطلب الأساسي لسكان البلدية وبالتالي إنهاء معاناة العائلات القاطنة بهذه المنطقة، خاصة وأن منطقتهم الجبلية معروفة بقساوة الطبيعة خلال موسم الشتاء من كل سنة، وتندرج هذه العملية استنادا لما ذكره الوالي محمد سلماني في إطار البرنامج الوطني الرامي إلى ربط كافة المناطق والبلديات بالغاز الطبيعي ، مؤكدا أن هذا المشروع جاء استجابة للطلبات الملحة لسكان شطايبي، مضيفا أنه سيتم بعد ربط السكان بالغاز الطبيعي تعبيد الطرقات بهذه المنطقة.
عنابة – الصريح
شهرة بن سديرة