عبر مواطنو حي 5 جويلية بولاية عنابة في لقائهم بنا عن استيائهم الكبير اتجاه الوضع الكارثي الذي يشهده الحي منذ مدة طويلة، دون تدخل السلطات المحلية لتدارك المشكل والمتمثل في انتشار القمامات والنفايات على مستوى الحي، وهو ما يسبب في انتشار الروائح الكريهة والحشرات الضارة مما يعرض السكان إلى الإصابة بعدة أمراض كالربو والحساسية. 
وقد تقدم سكان الحي بعدة طلبات لمصالح البلدية من أجل القيام بعملية تنظيف للمنطقة، غير أن ذلك كان دون جدوى كون هذه الأخيرة بقيت في موقف المتفرج رغم علمها بالموضوع.
ومن جهتها، أكدت السلطات المعنية، أنها ليست مسؤولة بتاتا عن هذا الوضع، بحيث أن ذلك يقع على عاتق المواطنين الذين يتوجب عليهم حماية المحيط الذي يعيشون فيه.
احلام.ب