ألغت، أمس،  جبهة العدالة والتنمية تجمعا شعبيا كان مقررا تنظيمه بالمسرح الجهوي عز الدين مجوبي، حول مشروع الدستور  بسبب عدم تحصلهم على الترخيص من السلطات الولائية.

ومن خلال بيان لجبهة العدالة والتنمية بمكتب عنابة تحصلت “الصريح” على نسخة منه، أكدت من أن الندوة السياسية حول ما عنونته الجبهة بـ “مخاطر الدستور” التي كان من المقرر أن ينشطها عبد الله جاب الله اليوم بالمسرح الجهوي عز الدين مجوبي تم إلغاءها بسبب عدم الحصول على الترخيص من طرف مصالح ولاية عنابة وذلك على الرغم من تلقي موافقة الهيئة العليا المستقلة للانتخابات واستيفاء جميع الإجراءات القانونية اللازمة وإيداع الطلب في الآجال القانونية المطلوبة حسب ما جاء في ذات البيان.

واعتبر أعضاء الحزب بمكتب عنابة حرمانهم من الترخيص  مخالف للقانون والأعراف المعمول بها في التعامل الإداري وتعسف غير مقبول وغير مبرر من قبل السلطات الولائية.

م.ل