كشف تقرير خبرة أجرته المصالح التقنية لمراقبة البناء بعنابة، أن العمارة “أ” بحي 300 مسكن تساهمي بالضربان، والمنجزة من طرف المؤسسة الوطنية للترقية العقارية بعنابة، في إطار برنامج إنجاز مليون سكن، آيلة للسقوط في أي لحظة.
واتهم سكان العمارة في ندائهم الموجه لرئيس الجمهورية، والتي تسلمت “الصريح” نسخة منه المؤسسة بالغش في عمليات الانجاز، خاصة بعد تقارير الخبرة الذي كشفت عنه مخابر عمومية، والذي يؤكد أن العمارة لم تعد صالحة للسكن ومهددة بالانهيار.
كما وجه السكان في ذات الرسالة اتهاماتهم للسلطات المحلية بالولائية جراء الصمت المطبق الذي تمارسه تجاه قضيتهم، وذلك رغم عديد المراسلات التي وجهت لهم مرفوقة بتقارير الخبرة _حسبهم_، وأضاف السكان أن السلطات المركزية والوزارة الوصية أيضا على اطلاع بوضعيتهم، ورغم ذلك لم يلاحظوا أي مؤشر حسبهم_ عن قرب التكفل بوضعيتهم وترحيلهم إلى سكنات أمنة.
وطالب السكان رئيس الجمهورية بالتدخل لحل قضيتهم الاجتماعية والسكنية، والتكفل بعملية ترحيلهم، وإعادة إسكانهم في سكنات صالحة تسمح لهم بالاستقرار والشعور بالمواطنة و الإنسانية، تضيف رسالة النداء.

عنابة – الصريح
ابتسام بلبل