تمكنت الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية ببلدية سيدي عمار، من تفكيك شبكة إجرامية مكونة من 4 أشخاص من بينهم فتاة، مختصة في ترويج المخدرات والأقراص المهلوسة، مع حجز كميات معتبرة من المؤثرات العقلية وأسلحة بيضاء إضافة إلى 30 مليون سنتيم.

وجاءت العملية بناءا على معلومات مفادها وجود مجموعة من الأشخاص من بينهم فتاة، يقومون بترويج المخدرات والمؤثرات العقلية في أوساط الشباب، على إثر ذلك قامت قوات الشرطة بوضع خطة محكمة ومدروسة مكنت من توقيف 04 أشخاص، مسبوقين قضائيا، تتراوح أعمارهم ما بين 22 و 40 سنة، مشتبه فيهم في قضية حيازة المؤثرات العقلية لغرض البيع، مع حجز 360 قرص مهلوس، سلاحين أبيضين من الحجم الكبير، ومبلغ مالي معتبر يقدر بـ 30 مليون سنتيم من عائدات الترويج، للإشارة أنه تم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة في حق المشتبه فيهم، كما نجح عناصر الشرطة التابعة لأمن دائرة برحال، في توقيف 04 أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 19 و 35 سنة، مشتبه فيهم في تورطهم في قضايا مختلفة منها، حيازة المؤثرات المخدرات، وحيازة أسلحة بيضاء محظورة، حيث تم العثور بحوزتهم على 03 أسلحة بيضاء، كما تمكن عناصر الشرطة التابعة لأمن دائرة الحجار، من توقيف 05 أشخاص، تتراوح أعمارهم ما بين 23 و 55 سنة، مشتبه فيهم في قضايا مختلفة منها، حيازة المؤثرات العقلية، وحيازة أسلحة بيضاء محظورة، وذلك مواصلة للعمليات النوعية لمصالح أمن ولاية عنابة، في إطار مكافحة الاتجار غير الشرعي بالمؤثرات العقلية.

وردة قانة