نظمت مديرية التكوين والتعليم المهنيين بعنابة أمس فعاليات الصالون الولائي للتكوين وذلك بمركز التسلية والترفيه العلمي للتعريف بالتخصصات الجديدة خلال دورة سبتمبر والتي تتميز بفتح أكثر من 7 ألاف منصب تكويني، حيث سيلتحق المتربصون بمراكز ومعاهد التكوين عبر مختلف المؤسسات المفتوحة والتي توفر مختلف التخصصات التي تتماشي وخارطة العمل، بينها أكثر من 1300 منصب تفتحه المعاهد الخاصة المعتمدة.
هذا وتعتبر هذه التظاهرة تقليدا تعودت مراكز التكوين المهني على تنظيمها من حين لآخر بهدف توعية و استقطاب عدد أكبر من الفئات الراغبة إلى الولوج إلى علم التكوين ممن لم يسعفهم الحظ في إتمام مسارهم الدراسي للالتحاق بهذا القطاع و لضمان مفتاح العمل. وجدير بالذكر أن قطاع التكوين المهني خصص حوالي 6273 مقعدا بيداغوجيا خلال دورة سبتمبر من العام الحالي في مختلف الأنماط وذلك عبر 18 مركزا للتكوين المهني على مستوى ولاية عنابة. كما وصل عدد التسجيلات من طرف الراغبين في الالتحاق بالتكوين المهني تحسبا للدخول الجديد إلى أزيد من 1470 مسجل إلى حد الساعة، من بينها 760 مسجل في التكوين الاقامي ، و 641 مسجل عن طريق التمهين، بالإضافة إلى 70 مسجل في صيغ أخرى ، و هذا في مختلف التخصصات فيما بلغ عدد المتربصين المتواصلين 8403 متربصا.  ومن المُزمع انتهاء التسجيلات يوم 15 سبتمبر 2018  والتي انطلقت في 15 جويلية على أن تتم عملية الانتقاء والتوجيه في 16،17،18 سبتمبر وإعلان النتائج يوم 20 سبتمبر، بينما سيكون الدخول الرسمي للمهنيين  يوم 23 سبتمبر 2018، وذلك  في العديد من التخصصات موزعة بين التكوين الاقامي الذي خصص له 2025 منصبا والتكوين عن طريق التمهين بـ 2718 منصبا. زيادة على ذلك تم فتح 185 منصبا في إطار التكوين التأهيلي، و215 منصبا في تكوين المعابر،حيث هناك عروض تكوين في  20 شعبة مهنية من أصل 22 شعبة على غرار الفلاحة، البناء، الكهرباء، الفندقة، صناعة الأغذية وغيرها.
شهرة بن سديرة