ســوق الرحـمــة يفتح أبوابه قبيل شـهــر رمـضـــان
أشرف أمس بلحوت رابح مدير التجارة لولاية عنابة بمعية السلطات المحلية على افتتاح سوق الرحمة للمرة الثالثة على التوالي، بحي ما قبل الميناء بعد النجاح الباهر الذي حققه السوق الجواري الرحمة المتواجد ماقبل الميناء بوسط مدينة عنابة .
افتتحت مديرية التجارة لولاية عنابة، “سوق الرحمة” بحي ما قبل الميناء ، بمناسبة حلول شهر رمضان الفضيل، يتكون من 28 عارضًا وزعت على مختلف تجار الجملة، وممثلي المنتجين، ونقاط بيع تابعة لمصانع المواد الغذائية، منها مؤسسات الطماطم الصناعية، ديوان الحبوب والبقول الجافة، منتجي الدهون، المشروبات والتوابل، مذابح الدواجن ومستوردي اللحوم الحمراء.
تخفيضات وأسعار مغرية لمختلف السلع والمواد طرحها عديد التجار وأصحاب المؤسسات المحلية بالسوق الجواري الرحمة بحي ما قبل الميناء بوسط مدينة عناية والذي فتح أبوابه أسبوعا قبيل حلول الشهر الفضيل، حيث عرف إقبالا منقطع النظير ليس فقط من قبل العائلات المحدودة الدخل بل وحتى الميسورة الحال.المواطنون استحسنوا هذه الأسواق الجوارية التي مكنت من محاربة لهيب الأسعار، وتنموا أن تتواصل المبادرة في غير الشهر فيما أكد مسؤول القطاع أن الأمر يتطلب دراسة.
ويبقى سوق التضامن فاتحا أبوابه إلى أخر يوم من أيام الشهر الفضيل لكسر شوكة المضاربين والوقوف ضد الزيادات العشوائية لمختلف اسعار المواد الغذائية.