أطلقت السلطات المحلية يوم أمس الأربعاء حملة تنظيف واسعة على مستوى بلدية سيدي عمار تحت إشراف رئيس دائرة الحجار، النائب البرلماني وعضو اللجنة المركزية لحزب جبهة التحرير الوطني بهاء الدين طليبة، رئيس بلدية سيدي عمار وجميع أعضاء المجلس البلدي، وذلك بمشاركة واسعة من عدة هيئات ومواطنين على أن تستمر العملية إلى غاية اليوم الخميس.
وحظيت الحملة بدعم من مركب سيدار الحجار، مديرية الحماية المدنية، وحدة الجزائرية للمياه، الديوان الوطني للتطهير ، اتصالات الجزائر، مؤسسة أشغال الشرق للبناء، بلدية الحجار، بلدية التريعات، مؤسسة الردم التقني ، مديرية الأشغال العمومية.
وشارك في الحملة التي حظيت باهتمام شعبي واسع بعد الدعوة التي وجهها النائب البرلماني بهاء الدين طليبة من أجل النهوض والتحرك للعمل على قدم وساق لتنظيف كافة إقليم الولاية، والتي لقيت استجابة واسعة بالنظر لعدد المواطنين المشاركين في الحملة، وكذا كافة جمعيات المجتمع المدني، وعمل المشاركون في الحملة على القضاء على كامل النقاط السوداء التي تتسبب في تشويه المنظر العام بالبلدية.
ودعا النائب بهاء الدين طليبة خلال مشاركته المواطنين العنابيين في الحملة إلى التحلي بروح النظافة من خلال احترام توقيت رمي النفايات وخلق فضاءات نظيفة لتفادي الأمراض، وكذا  تحسيس المواطن وتشجيعه على الحفاظ على بيئته.
وتابع النائب في حديثه للمواطنين أن حملة التنظيف جاءت لتحسين المستوى المعيشي والمحافظة الدائمة على صحة ونظافة محيطهم، كما قدم عدة مقترحات وشروحات حول أهمية تسيير النفايات خاصة في الصناعات المرتبطة بالرسكلة واستحداث مؤسسات صغيرة ومتخصصة في مجال تسير ودمج النفايات.
وحظي النائب البرلماني وفقا لتفاعلات وتعليقات على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” بتقدير ودعم المواطنين الذين وصفوه برجل كل الميادين وكل الأوقات، بسبب وقوفه المتواصل وحضوره الدائم للعمل الميداني والتنمية بالولاية. ووصف بعض المتابعين هذه الحملة بأنها تمثل الصورة الحقيقية لمجلس شعبي بلدي متضامن.
ودعا رئيس دائرة الحجار السكان إلى ضرورة تفادي الرمي العشوائي للأوساخ التي تشكل ضررا على البيئة أو تشوه المنظر العام، للمحافظة على نظافة أحيائهم، كما شدد على رئيس البلدية ضرورة الوقوف الجاد على نظافة البلدية، والتأكد من النظافة حول الأبنية السكنية دوريا، وكنس الشوارع بإشراف عمال النظافة، مؤكدا على تزويده بمعدات لإزالة التجمعات العشوائية للنفايات.
هذا وينتظر أن تطلق المصالح الولائية صبيحة اليوم حملة نظافة واسعة بالتنسيق مع البلديات والجمعيات والمؤسسات المسؤولة عن النظافة في إطار حملة التنظيف الكبيرة التي أطلقتها وزارة البيئة لتمس كل أحياء التراب الوطني تحت شعار”جيب جيرانك نقوها ونخلوها نقية”، بهدف تحسيس المواطن وتشجيعه على الحفاظ على بيئته، وكذا من أجل دخول اجتماعي نظيف، خصوصا مع تفشي مرض الكوليرا.
عنابة – الصريح
ابتسام بلبل