سكان بوخضرة 3 يطالبون بتوفير وسائل النقل وتعبيد الطرقات

طالب أمس سكان بلدية البوبي القاطنين بمحادة جامعة العلامة احمد البوني بعنابة في اتصال بـ”الصريح ” من رئيس بلدية البوني لطرش عبد الحميد العمل على ربط تجمعاتهم السكنية بوسائل النقل الحضرية وتخصيص حافلات تقلهم خاصة وان مشكل النقل أصبح هاجسا ارق ويؤرق حياتهم اليومية وهو الأمر الذي يدفع بهم في عديد الأحيان باللجوء الى سيارات الأجرة والفرود بأسعار باهظة الثمن تصل إلى 600 دينار يوميا
سكان بوخضرة ثلاثة طالبوا كذلك من الجهات الوصية تخصيص مبلغ مالي معتبر لإعادة تهيئة وتعبيد العديد من الشوارع الرئيسية والفرعية سيما طريق ثانوية الامتياز والطريق المحاذي لمسجد الجامع الكبير إلى غاية مدخل حي بوخضرة التابع إقليميا لذات البلدية حيث لا يزال سكان الأحياء السالفة الذكر ، يتساءلون عن سر عدم التفاتة السلطات المحلية لمشكل الطرقات و المسالك الداخلية التي يسلكونها كونها لم تعرف أي عملية تهيئة منذ عدة سنوات، مما جعلها تشكل خطرا على قاطني المنطقة وباتت كابوسا عكّر صفو حياتهم ، بسبب درجة الاهتراء التي آلت إليها، لتصبح مصدر إزعاج للسكان الذين عبّروا عن استيائهم الشديد إزاء تماطل السلطات المحلية في حل هذا الإشكال.
رغم عديد الشكاوي والنداءات العديدة التي تقدّموا بها وخلال عدة مناسبات حيث أضحت وفي معظمها عبارة عن مسالك تحوي عديد الحفر والاهتراءت والتي دائما ما تتسبب في عرقلت حركة السير و المرور وتسبّبت في تعرّض العديد من المركبات بالأعصاب، الأمر الذي أدي إلى عزوف أغلب الناقلين سيما أصحاب سيارات الأجرة من ولوج مختلف احياء البوني 3 بسبب وضعية شبكة الطرقات، وأكد بعض السكان في نفس السياق أن هذه الوضعية باتت لا تُحتمل حيث تتحوّل طرقات الحي خلال فصل الشتاء إلى برك من المياه كما أنها تعيق حركة المرور بشكل يؤدي إلى حدوث العديد من الانزلاقات خاصة وان معظم الحفر والبرك تقع في وسط منحدرات خطيرة جدا.
زكرياء أوديني