رفع، مواطنو الكليتوسة التابعة إداريا لدائرة “برحال” شكوى لدى وكيل الجمهورية والمديرية الجهورية سونلغاز بسبب الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي بعد جمع توقيعات العديد من السكان بالمنطقة.

ومن خلال الشكوى التي تحصلت “الصريح “على نسخة منها عبر السكان عن غضبهم من الأضرار التي يتسبب فيها الانقطاع المتكرر للكهرباء، حيث أن سكان حي كاليتوسة البالغ عددهم ما يقارب الـ20 ألف نسمة أصبحوا يعيشون  حياة مزرية بفعل الانقطاع المستمر للتيار الكهربائي على مدار السنة، حيث أثرت بشكل مباشر على حياتهم اليومية، متسببة في إتلاف الأجهزة المنزلية ناهيك عن الخسائر اللاحقة باللحوم والأجبان بمحلات المواد الغذائية بسبب استمرار الانقطاع لساعات طويلة والتي من شأنها أن تسبب أمراضا خطيرة وتثقل كاهل المواطنين.

وجاء أيضا في الشكوى المقدمة لوكيل الجمهرية “سيدي لقد قمنا في العديد من المرات بالاتصال بمختلف الجهات المعنية بدءا بمصالح سونلغاز ببرحال من أجل التدخل لإصلاح الاعطاب الحاصلة في المولدات الكهربائية، إلا أن الأخيرة أعلمتنا أنها ليست معنية بالأعطال الكهربائية التي تحدث بالشبكة الكهربائية لينسبوا الخلل إلى مديرية الكهرباء بعنابة .” ليواصل سكان الكاليتوسة المتضررين من الانقطاع المتكرر والذي استمر لسنة كاملة”فهل يعقل أن يتقطع التيار الكهربائي لمدة تفوق 12ساعة  دون تدخل لشركة “سونلغاز” التي نرى منها سوى أنها تلعب دور المتفرج ويقتصر دورها إلا في تحصيل الفواتير، فإذا كانت وكالة سونلغاز ببرحال ليس لها أي دور وأن الاتصال بمصلحة “سونلغاز” مستحيلا فمن المسؤول عن إصلاح الاعطاب الحاصلة.”.

موساوي محمد لمين