قام أول أمس والي الولاية “توفيق مزهود” بزيارة ميدانية تفقدية عبر إقليم عين الباردة ، بالتنسيق مع أعضاء المجلس الشعبي البلدي وبحضور المدراء التنفيذيين ورئيس دائرة عين الباردة، وأيضا مسؤولي الأجهزة الأمنية بالبلدية، ورئيس كتيبة الدرك الوطني.

وحسب مصادر “الصريح” فإن اللقاء يسمح بطرح جملة من الانشغالات وإعطاء تعليمات من طرف الوالي للتكفل بها، وقد أكد الوالي على التنسيق بين جميع أعضاء المجلس من أجل المنفعة العامة والعمل في إطار التعاون بكل جدية لتنمية المنطقة، التي تعرف نقصا كبيرا في التنمية على كل الأصعدة، وتشجيع الاستثمار وتحسين الإطار المعيشي للمواطن، خصوصا في ظل العيش في أوضاع مزرية ببعض الأحياء من السكنات الهشة وانعدام الإنارة العمومية ومياه الشرب، وحث الوالي على دراسة اللجنة للمقصيين من السكنات الاجتماعية بعين الباردة التي شهدت إجراء القرعة مؤخرا على مختلف الأحياء، والتي صحبتها موجة من الاحتجاجات من طرف المواطنين المصاحبة لعملية القرعة.

وكانت أهم الانشغالات التي تم التعريج عليها بحضور الوالي اقتناء سيارات الإسعاف التي تعرف نقصا كبيرا على مستوى المؤسسة الاستشفائية بعين الباردة، وكذلك اقتناء آلة حفر لاستخدامها في مشاريع البناء، وإصلاح شبكة صرف المياه القذرة التي تشهد خللا كبيرا بالبلدية، وكذلك إصلاح بالوعات الجهر والتطهير بجميع الأحياء على غرار حي مجاز الغسول الذي يشهد فياضانات بمجرد تساقط الأمطار.

وحسب ذات المصادر فإن والي الولاية  قد تنقل مع الوفد المرافق بعد مقر البلدية إلى منطقة مجاز الغسول “سلطانة” ، حيث التقى بالمواطنين واستمع إلى انشغالاتهم وأعطى أوامر بناء مسجد ثاني، حيث تعرف المنطقة مسجدا واحدا صغيرا منذ عدة سنوات ولا يتسع للمصلين بالحي، إضافة  إلى تقديم الدعم المالي للنهوض بالتهيئة، بما فيها وضعية الطرقات الكارثية  والأرصفة وانجاز مرافق للأطفال نظرا للنقص الكبير لها على مستوى أحيائها والنظر في منشأتها التربوية.

في ذات السياق حث “توفيق مزهود” على ضرورة التنسيق بين جميع الأعضاء بكل إرادة وعزيمة، والارتقاء إلى مراتب عليا فيما يخص التنمية في مختلف القطاعات، وإعطاء دفع كبير للاستثمار والتهيئة بذات المنطقة.

عنابة – الصريح

بثينة.ج