يلتقي اليوم رئيس لجنة السكن بالغرفة السفلى للبرلمان مع المدير العام لوكالة “عدل” ليرفع إليه مطالب وانشغالات ممثلي مكتتبي “عدل 2013” لولاية عنابة لمنع تحويلهم خارج ذراع الريش بعد موجة الاحتجاجات التي قادها المكتتبون أمام مقر الولاية في الأونة الأخيرة. وبعد أن تلقى إخطارا في الموضوع من قبل النائب عن ولاية عنابة.

وكان المحتجون قد عبروا  عن استيائهم الشديد وخيبة أملهم إثر تغيير مواقع سكناتهم  من ذراع الريش إلى البركة الزرقاء بالبوني و”الكاليتوسة” ببرحال، بخلاف ما  تم الاتفاق عليه مع إدارة عدل سابقا، متهمين الوكالة  بالتلاعب بحقهم، وإلى ذلك فإن حالة الغموض ما زالت تخيم على هذا الملف رغم مراسلات المعنيين على المستوى المحلي والوطني وإحتجاجاتهم المتواصلة  كما ظلت نقاط ظل وتسائلات عديدة تراوح مكانها على غرار  إنطلاق الاشغال والاجال التي تسلم فيها تلك المشاريع الخاصة بعدل 2013  مع التضارب في إختيار الموقع في ظل إصرار متزايد من المكتتبين على التمسك بموقع “ذراع الريش” فيما ترى الادارة خلاف ذلك بتحديدها كل من البركة الزرقة بالبوني و”الكاليتوسة” ببرحال كمواقع للمشاريع.

موساوي محمد لمين