اشتكى مجموعة من المواطنين من الحالة المزرية التي تعرفها القاعة المتعددة الرياضات ببلدية الشرفة حيث لا تزال عرضة للإهمال و ألامبالاة رغم مرور على انجازها عامين كاملين ،غير أنها لم تستفد إلى حد يومنا هذا لم تدخل حيز الخدمة .

وقد اقر محدثونا أن  بعض الفرق الرياضية  قد استاءت من الوضع حيت طالبوا مديرية الشباب والرياضية بضرورة تدشين القاعة والمباشرة في بعث مختلف النشاطات الرياضية التي تتوفر عليها. حيت اعتبرها هؤلاء أكثر من ضرورة لمزاولة نشاطاتهم خصوصا ان شباب المنطقة يسعون جاهدا إلى التألق في هذا المجال بالإضافة إلى إتاحة الفرص لمن لديهم رغبة  لاسيما وأنها تتوفر على بعض الألعاب التي لا تتوفر عليها الملاعب الجوارية الأخرى على غرار الكرة الطائرة ،السلة ، اليد و الجيدو.

من جهتها كشفت مصادر ببلدية الشرفة أن تدشين القاعة لمباشرة الفرق الوطنية مختلف نشاطاتهم الرياضية بالقاعة من أولى انشغالاتهم حيث اقر محدثونا أنهم عملوا على توفير عمال الحراسة تابعين للشبكة الاجتماعية بعض أعوان النظافة في الوقت الذي  طرح المشكل لدى السلطات الولائية  هذا في إيجاد حلول لها ،ويضيف مصدرنا أن هذه القاعة يرغب بعض الشباب الطائش في اقتحامها وسرقة بعض تجهيزاتها.

ص س