جدد، أمس، أصحاب العقود المنتهية التابعين لوزارة التضامن والنشاط الاجتماعي صيغتي DAISو PID ، وقفتهم الاحتجاجية أمام مقر ولاية عنابة، لمطالبة الوالي، جمال الدين بريمي، بالتدخل قصد إيجاد حلول فورية لانشغالاتهم، وأخذ مطالبهم بعين الاعتبار من قبل الجهات الوصية، حيث طالبوا بإعادة فتح العقود المنتهية (DAIS/PID) وتحويل العقود إلى مديرية التشغيل وتمديدها.
وعبر المعنيون لـ “الصريح”، عن استيائهم الشديد جراء عدم تسوية وضعيتهم وعدم تلقيهم ردودا من قبل الجهات المعنية، بالرغم من الاحتجاجات المتكررة التي أقدموا عليها، بعد استثنائهم من قرار الإدماج والتمديد، مع أنهم عملوا لسنوات ومتحصلين على شهادات جامعية و شهادات أخرى، وتم إقصاؤهم من تجديد العقد وإحالتهم على البطالة الإجبارية.
وعليه يطالب المعنيون من والي الولاية، أخذ مطالبهم بعين الاعتبار من أجل النظر فيها بالإضافة إلى مطالبة رئيس الجمهورية بإصدار مرسوم يشملهم بالإدماج بعد استفاء الشروط مع إلغاء معادلة الشرط السن المحددة بـ 35 سنة لتجديد العقد، باعتبار أن أغلبهم يتجاوز هذا السن، مشيرين إلى أنه حق من حقوقهم الشرعية التي لن يتخلوا عنها.
فريال.م