اشتكى عدد من أصحاب الأكشاك التجارية بـ “السنكلو” من تدني الخدمات وذلك على مستوى مصلحة الإدارة والمالية ببلدية عنابة. وحسب ما أفاد به أحد التجار في اتصال مع “الصريح” انه قد تقدم مؤخرا إلى المكتب السالف الذكر من أجل عملية تجديد العقود السنوية الخاصة بالكشك.
غير أنه في كل مرة يتفاجئ بنفس الإجابة إلا وان النائب المكلف بإمضاء هذه العقود غائب تماما، وهو الوحيد الذي لديه حق التفويض في هذه العقود. هذا كما يضيف ذات المتحدث أنهم تجار شرعيون ويمارسون نشاطهم وفقا للقانون ويمتلكون سجلات تجارية ويسددون الإيجار والضرائب بصفة نظامية، غير أن عملية تجديد العقود تسببت لهم في متاعب كثيرة وعطلتهم عن قضاء مصالحهم بصفة عادية، الأمر الذي خلق حالة من الاستياء ممزوجة بالقلق والغضب حيال الوضعية التي آلوا إليها، وبذلك وجدوا أنفسهم مهددين بالتوقف عن نشاطاتهم إلى إشعار لاحق بسبب غياب النائب المكلف بالإمضاء والتفويض – حسبهم-.
وعلى هذا الأساس، يطالب أصحاب الأكشاك التجارية السلطات المعنية بإغاثتهم من الوضع الذي يعيشونه والتدخل الفوري من اجل إمضاء عقودهم التي تسببت في قضاء مصالحهم والتي هي المكسب الوحيد لقوتهم وقوت أبناءهم.
عنابة – الصريح
شهرة بن سديرة